منتديات فجر الياسمين

مرحبا بزائرنا الكريم نقدم لك الافضل عبر موقعنا الرسمي www.fajralyassamin.com

مرحبا بك يا زائر فى منتديات فجر الياسمين لديك بالمنتدى 1221 مساهمة


    ((كيف تزرعين حب القرآن في طفلك ))

    شاطر
    avatar
    فجر الياسمين
    Admin

    انثى عدد الرسائل : 1105
    العمر : 44
    العمل/الترفيه : مشرفةو مديرة
    أعلام الدول :
    تاريخ التسجيل : 26/05/2008

    وردة ((كيف تزرعين حب القرآن في طفلك ))

    مُساهمة من طرف فجر الياسمين في الأربعاء يونيو 18, 2008 8:24 am

    بسم الله الرحمن الرحيم


    وجدت هذا الموضوع القيم في مجلة حياة الإسلامية ..
    فنقلته لكم ..

    أتمنى من كل أم أن تستفيد منه ..

    **************************


    تحرص كثير من الأمهات على شراء أفضل الملابس و الأحذية لأطفالهن ..
    وتوفير أجمل اللعب وألذ الحلويات .. يريدونهم أن يكونوا أجمل الأطفال ..
    أكثرهم جاذبية .. أسعدهم .. كما يحرصن على تعليمه اللغات و المهارات
    و الهوايات .. وعلى أن ينطق الكثير من الكلمات بلغات أجنبية .. لكن ..

    كم من هؤلاء الأمهات من تحرص على أن تغرس حب الله و حب القرآن في
    داخل نفس طفلها منذ نعومة أظفاره ؟؟
    من منهن تريد طفلاً معتزاً بدينه وقرآنه ؟؟

    سنتطرق اليوم لكيفية غرس حب القرآن في نفس الطفل ..

    ***************


    الـــــــمرحــــلة الأولـــــى ( الجنين ) :

    في مرحلة حمل الأم بوليدها.. تستطيع الأم فعل الكثير لتربية طفلها ،
    فالطفل يبدأ بسماع الأصوات في الشهر
    السادس ، ويميزه في الشهر السابع .

    إن كثرة سماع الأم لأشرطة القرآن الكريم تجعل الطفل يميل
    لسماعه بعد ولادته ويألفه كثيراً وهو رضيع .

    كما أن قراءة الأم للقرآن الكريم و ترتيلها له بصوت عال له أثر في
    راحتها النفسية و بالتالي راحة الجنين ، و تعويده على سماع صوت
    قراءة القرآن و تحبيبه في على العكس من الطفل الذي

    يتعود على سماع الموسيقى و الأغاني في بطن
    أمه فيألفها و يميل إليها بعد ولادته .


    الـــــــمرحــــلة الثانيــــــة ( الرضيع ) :

    عودي طفلك في هذه المرحلة أيضاً على سماع القرآن
    في أرجاء البيت ، ليتعود عليه ويألفه ، ويمكنك أن تشغلي
    المسجل أو الراديو لدي بارتفاع صوت مناسب .

    ثم اتركي الطفل مع لعبه أو دميته أثناء انشغالك .

    إن تعوده على سماع صوت القرآن في البيت يبث في نفسه
    الطمأنينة و يجعله أكثر حباً وقرباً منه .

    كما ينصح الخبراء بترديد الأم للقرآن الكريم أثناء
    قربه الجسدي منها حتى يترسخ أكثر في
    عقله الباطن و يرتبط لديه بشيء محبب .



    الـــــــمرحــــلة الثالثـــــة ( الطفل من سنة و نصف إلى 3 سنوات ) :

    احرصي خلال هذه الفترة أن يشاهدك
    جالسة على سجادتك تقرئين القرآن و ترتلينه .

    وحاولي أن تشركيه في صلاتك و اقرئي القرآن بصوت عال ليسمعه .

    إن هذه المرحلة هي مرحلة المراقبة لمن حوله
    و تقليدهم فاحرصي على إظهار حبك الشديد للقرآن
    و احترامك للمصحف أمامه و رفعه عالياً .

    بالإضافة إلى أهمية أن يراك ترددين أو تسمعين القرآن
    و أنت في المطبخ أو تعملين ليستشعر حبك للقرآن .



    الـــــــمرحــــلة الرابعــــة ( من 3 سنوات إلى 6 سنوات ) :

    هذه الفترة هامة جداً في تكوين شخصية الطفل و رسم ميوله
    و اهتمامه ، وهي أهم مرحلة تحدد مدى حبه للقرآن بإذن الله ،
    لذا اهتمي به في هذه الفترة كثيراً .

    و احرصي على تحفيظه بعض قصار السور مع مكافأته و تشجيعه
    و الثناء عليه أمام الآخرين ليشعر بالفخر لذلك .

    يقول الدكتور يحيى الغوثاني المتخصص في الدراسات القرآنية :
    إن الطفل إذا حفظ القرآن منذ صغره اختلط القرآن بلحمه و دمه .

    حاولي إدخاله حلقة للتحفيظ أو داراً للتحفيظ .

    و اشتري له جهازاً لتحفيظ سور القرآن الكريم يناسب عمره .

    اشرحي له معاني و قصص بعض السور و حببيه بها .

    لكن لا تضغطي عليه بشده فهناك فروق بين الأطفال في قدرة الحفظ .

    أيضاً احرصي على أن تعلميه الأدب مع كتاب الله فلا يضعه على
    الأرض و لا يضع شيئاً فوقه ، و لا يتكىء عليه و غير ذلك من الآداب .



    الـــــــمرحــــلة الخامســــة ( من 7 سنوات إلى 12 سنه ) :

    يجب أن يكون قدر مر بكل المراحل السابقة ، لكن احرصي
    على زيادة تعلقه بأماكن القرآن ، الدار أو الحلقة .

    و من المهم أن يشعره الوالد بالفخر لأنه يحفظ القرآن ، فيعطيه مزايا ،
    و يفتخر به أمام الآخرين و يثني عليه ، ويدعو له .

    بالإضافة لأهمية شرح فضل القرآن و فضل حفظه و قراءته
    و الأجر العظيم المترتب للمسلم على ذلك .

    مع الاستمرار في إعطائه الهدايا كلما اجتاز مقداراً من الحفظ .

    و يمكن للأب أن يجعل ابنه إماماً له ، و الأم مع ابنها أو بنتها
    ليشعروهم بفضل حفظ القرآن الكريم على صاحبه .


    ***************************


    جعل الله أطفالكم قرة أعين لكم ..
    و جعلهم من حفظة كتابه الكريم ..

    **************************

    دمتم في رعاية الله

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 8:10 am